منتدى البرمجة
مرحبا بك في منتدى البرمجة نرجوا منك ان تستفيد بما نقدمه لك و تفيدنا بالتسجيل و التفاعل معنا

(-̮̮̃•̃) (-̮̮̃-̃) (●̮̮̃●̃) (•̮̮̃•̃)


منتدى متخصص في كل ما يشمل من سكريبتات و برمجة و منتديات و تركيب سكريبتات و مواقع
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في رحاب قوله تعالى: { ومن يتوكل على الله فهو حسبه }

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عنيزاوي يجرح ويداوي
عضو جديد


عدد الرسائل : 8
نقاط التميز : 2826
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/03/2009

مُساهمةموضوع: في رحاب قوله تعالى: { ومن يتوكل على الله فهو حسبه }   الأربعاء مارس 11, 2009 8:57 pm

بــسم الله الرحمن الرحيم

الســلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في رحاب قوله تعالى : { ومن يتوكل على الله فهو حسبه }



في سورة الطلاق أو سورة النساء الصغرى - كما تسمى - وردت

أربع آيات كريمة ، ربطت بين الفعل والجزاء ، ورتبت النتيجة

على

أسبابها ومقدماتها ؛الآية الأولى ، قوله تعالى:

{ ومن يتق الله يجعل له مخرجًا * ويرزقه من حيث لا يحتسب }
(الطلاق:2-3) [center]والثانية ، قوله سبحانه:

{ ومن يتوكل على الله فهو حسبه } [center](الطلاق:3) [center]والثالثة، قوله عز وجل: [center]{ ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرًا } [center](الطلاق:4)

[center]الرابعة، قوله تعالى: [center]{ ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم له أجرًا } [center](الطلاق:5)

[center]ولنا مع هذه الآيات بضع وقفات:



الأولى :
أن الجزاء في ثلاث من هذه الآيات رُتب على تقوى الله ؛

[center]وتقوى الله في معهود الشرع ، فعل ما أمر الله به واجتناب ما نهى

عنه، وهي رأس الأمر كله ، وفي وصية رسول الله صلى الله عليه

وسلم لبعض صحابته ، قوله عليه الصلاة والسلام : ( اتق الله

حيثما كنت ) رواه أحمد و الترمذي ، وقال: حديث حسن صحيح .



الثانية :
جاء قوله تعالى : { ومن يتوكل على الله فهو حسبه }

[center]تكملة لأمر التقوى ؛ فإذا كانت تقوى الله سبب لتفريج الكربات ،

ورفع الملمات، وكشف المهمات ، فإن في توكل المسلم على ربه

سبحانه ، ويقينه أنه سبحانه يصرف عنه كل سوء وشر، ما يجعل

له مخرجًا مما هو فيه ، وييسر له من أسباب الرزق من حيث لا

يدري؛ وأكد هذا المعنى ما جاء في الآية نفسها ، وهو قوله تعالى :

{ إن الله بالغ أمره } أي : لا تستبعدوا وقوع ما وعدكم الله حين

ترون أسباب ذلك مفقودة ، فإن الله إذا وعد وعدًا فقد أراده ، وإذا

أراد أمرًا يسر وهيأ أسبابه .

وقد وردت عدة أحاديث تشد من أزر هذا المعنى ؛ من ذلك ما رواه

أبو ذر رضي الله عنه ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم:

( إني لأعلم آية لو أخذ بها الناس لكفتهم ، ثم تلا قوله تعالى: { ومن

يتق الله يجعل له مخرجا * ويرزقه من حيث لا يحتسب } فما زال

يكررها ويعيدها ). رواه أحمد و الحاكم وغيرهما .


وروى الإمام أحمد في "مسنده" عن ثوبان رضي الله عنه ، قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن العبد ليحرم الرزق

بالذنب يصيبه ولا يرد القدر إلا الدعاء ولا يزيد في العمر إلا

البر ) .






الثالثة : [center]أن الله سبحانه وعد عباده المتقين الواقفين عند حدوده ، بأن

[center]يجعل لهم مخرجًا من الضائقات والكربات التي نزلت بهم ؛ وقد شبَّه

سبحانه ما هم فيه من الحرج بالمكان المغلق على المقيم فيه ، وشبَّه

ما يمنحهم الله به من اللطف وتيسير الأمور، بجعل منفذ في المكان

المغلق ، يتخلص منه المتضائق فيه .




الرابعة :
في قوله تعالى سبحانه : { من حيث لا يحتسب } احتراس

[center]ودفْعٌ لما قد يُتوهم من أن طرق الرزق معطلة ومحجوبة ، فأعْلَم

سبحانه بهذا ، أن الرزق لطف منه ، وأنه أعلم كيف يهيئ له أسبابًا ،

غير مترتبة ولا متوقعة ؛ فمعنى قوله تعالى : { من حيث لا

يحتسب } أي : من مكان لا يحتسب منه الرزق ، أي لا يظن أنه

يُرزق منه .


الخامسة :

[center]تفيد الآيات المتقدمة ، أن الممتثل لأمر الله والمتقي لما

[center]نهى الله عنه ، يجعل الله له يسرًا فيما لحقه من عسر؛ واليسر انتفاء

الصعوبة ، أي : انتفاء المشاق والمكروهات ؛ والمقصود من هذا

تحقيق الوعد باليسر، فيما شأنه العسر .


السادسة : [center]في قوله تعالى : { ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم

[center]له أجرًا } أعيد التحريض هنا على التقوى مرة أخرى ، ورتَّب عليه

الوعد بما هو أعظم من الرزق ، وتفريج الكربات ، وتيسير

الصعوبات، وذلك بتكفير السيئات ، وتعظيم الأجر والثواب .




وبعد : فإن للتقوى أثرًا أي أثر في حياة المؤمن ، فهي مفتاح كل

[center]خير، وهي طريق إلى سعادة العبد في الدنيا والآخرة ، يكفيك في

ذلك، قول الله عز وجل: { ولو أن أهل القرى أمنوا واتقوا لفتحنا


عليهم بركات من السماء والأرض } (الأعراف:96) ) وكان من


دعائه صلى الله عليه وسلم: ( اللهم إني أسألك الهدى والتقى


والعفاف والغنى ) رواه مسلم ، نسأل الله أن يجعلنا من الملتزمين


بشرعه ، ومن المتقين لأمره ونهيه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
Admin


عدد الرسائل : 122
مزاج العضو :
الهوية المفضلة :
المهنة :
نقاط التميز : 3247
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب قوله تعالى: { ومن يتوكل على الله فهو حسبه }   الأربعاء مارس 11, 2009 9:00 pm

موضوع مفيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bermaja.yoo7.com
 
في رحاب قوله تعالى: { ومن يتوكل على الله فهو حسبه }
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البرمجة :: المنتديات الدينية :: مواضيع دينية-
انتقل الى: